Monthly Archives: November 2008

أخبار

أنا لا أعرف حقا عن ماذا أريد أن أكتب أو كيف أبدأ. في البداية ربما يجدر بي طمأنة الجمهور على حالي وأني بخير غير أن لابتوب توشيبا sucks. في المرة القادمة عندما تفكر في شراء كمبيوتر جديد فكر في كل الخيارات ما عدا توشيبا حيث أنه سريع العطب ثقيل صوته مزعج وكثير الحرارة.

إلى متى سأظل تائها… إلى متى سأظل تافها؟؟؟ هذه بالتأكيد ليست كلماتي، هي كلمات أغنية غريبة من مغن غريب الأطوار.. يتساءل فيها عن تفاهته وضياعه. اسلوب جديد نسبيا يتبعه الفاشلون في الاعتراف بفشلهم كبرهان شجاعة أدبية. كذلك فعل آخر حين قال.. أنا مش عارف أتغير، وكأنه يعطي إيحاءا بأنه يحاول أن يصلح من حاله إلا أنه يفشل في كل مرة.

من جانب آخر… يجدر بي القول إني حصلت أخيرا على عمل. لم أبدأ بعد، غير أن الحقيقة التي يغفلها الجميع هي.. أن أصعب جزء في الحصول على عمل هو ذاك المتعلق بالحصول على العمل. ماذا ينبغي أن تفعل حين تحصل على عمل؟ أعني… كيف تحتفل بهذه المناسبة إن كان يصح تسميتها مناسبة. يتوقع البعض عزومة وآخرون يكتفون بـ”البارد”. أنا لا أعرف ماذا أفعل الآن. الأغرب من ذلك.. أن يطالبك زملاء العمل الجديد بعزومة! For God’s sake it’s already difficult for the new employee why making it tougher

تذكرت للتو مقالا قرأته هنا عن الشهادات المزورة. أشار فيه الكاتب إلى أنك حين تشعر في بعض الأحيان أن دكتورك في الجامعة لا يعرف شيئا فإنه من الممكن أن يكون قد اشترى شهادته. لا ينفك هذا الشعور يكبر في رأسي. دكتوري انسان غريب ومحاضرته مضيعة للوقت. إلا أنه يذكر له اتباعه اسلوب يُطلِق عليه اسم الاسلوب الأمريكي في الاختبارات. حيث لا يدخل في الامتحان الثاني ما دخل في الامتحان الأول من محتوى المادة، ولن يدخل في الامتحان النهائي ما دخل في الامتحانين الأول والثاني. هذه الحسنة لوحدها تطغى على جميع عيوب هذا الدكتور.

–i can’t find a conclusion, damn it they told me every report gotta end with a conclusion and now i can’t leave the keyboard–see you next time.

Advertisements